درج

أهل غزة بين المصاحف والسيوف ورفض الموت بهدوء!

(نُشر في موقع درج اليوم ٧ مايو ٢٠١٩) عندما أفكر في رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو والمتحدثين باسمه ومؤيديه من اليمين (صهيونياً وعربياً)، وهم أكثر صراحة وظهوراً الآن في وسائل الإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي العربية، يقفز أمامي مشهدان. المشهد الأول للممثلة المصرية اليهودية نجمة إبراهيم وهي تلعب دور القاتلة الشهيرة في فيلم “ريّا وسكينة”، حين …

أهل غزة بين المصاحف والسيوف ورفض الموت بهدوء! قراءة المزيد »

صفقة القرن: هل ينجح الجهل والمال فيما فشل فيه الخبراء والسلاح؟

(نُشر بموقع درج في ٣ مايو ٢٠١٩) ستعلن واشنطن في أوائل شهر حزيران/يونيو المقبل الخطوط العريضة لحل مقترح لتسوية أوضاع الفلسطينيين وتكريس سلام شبه قائم بين الدول العربية وإسرائيل. وقدم جاريد كوشنر رئيس فريق إعداد ما بات يعرف باسم صفقة القرن ملامح غائمة لهذه الخطة في جلسة علنية في العاصمة الاميركية هذا الأسبوع. ووراء الملامح …

صفقة القرن: هل ينجح الجهل والمال فيما فشل فيه الخبراء والسلاح؟ قراءة المزيد »

الهجرة “الشيطانية”: “البحر من أمامكم والعدو من ورائكم”؟

(نُشر في درج بتاريخ اول مايو ٢٠١٩) يُقال إن طارق بن زياد، قائد جيش الأمويين أحرق سفنه وخطب في جنوده قائلاً: “أين المفر، والبحر من ورائكم والعدو أمامكم”، بعدما عبر المضيق الجبلي الذي سمي باسمه في ما بعد، في أقصى غرب البحر المتوسط، ليفتح ممالك إسبانيا الحالية. يشكك مؤرخون في أن بن زياد، ذا الأصول المختلطة، ألقى …

الهجرة “الشيطانية”: “البحر من أمامكم والعدو من ورائكم”؟ قراءة المزيد »

#يسقط_بس .. وها قد سقط البشير فماذا بعد!

(نُشرت هذه القصة بالتزامن على موقعي درج ومدي مصر) تحقق الشعار الذي رفعه المتظاهرون السودانيون السلميون وهو أن يسقط الرئيس بشير و”بس”. كان #يسقط_بس شعارًا عبقريًا لأنه لا يذهب أبعد من مطلب إسقاط رئيس تفاقم فشله في إدارة البلاد اقتصادياً وسياسياً وعسكرياً. كان الشعار ذكي سياسياً لأنه أغلق الباب أمام عددٍ من ردود الفعل الاستباقية …

#يسقط_بس .. وها قد سقط البشير فماذا بعد! قراءة المزيد »

وارسو والعلاقات العربية-الإسرائيلية: من مقتلة اليهود إلى انتصار الصهاينة

(منشور في درج بتاريخ اول مارس ٢٠١٩) في وارسو التي شهدت ترحيل ومقتل مئات آلاف اليهود، على يد القوات النازية، منذ نحو 80 عاماً، غطّت وجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ابتسامة عريضة في منتصف شباط/ فبراير هذا العام، فيما كان يجلس إلى طاولة ضمّت وزراء خارجية السعودية والإمارات والبحرين وقطر وعُمان واليمن وممثلين لدول …

وارسو والعلاقات العربية-الإسرائيلية: من مقتلة اليهود إلى انتصار الصهاينة قراءة المزيد »

كيف يمكن الدفاع عن إنسانيةٍ مشتركة للجميع؟

(منشور في درج بتاريخ ١١ سبتمبر ٢٠١٨) قبل 15 عاماً، نجوتُ من هجوم إرهابي تعرض له مقر الأمم المتحدة في العراق. قتل الانفجار الضخم 22 من زملائي في المنظمة الأممية، وراح معهم حاجز كنت قد شيدته، من دون وعي في الأغلب، لسنوات طويلة قبلها، بيني وبين المآسي المحيطة بسبب ظروف عملي. ساعدني هذا الحاجز النفسي …

كيف يمكن الدفاع عن إنسانيةٍ مشتركة للجميع؟ قراءة المزيد »

هل يزور صلاح قبر الشيخ الطنطاوي في سان بطرسبرغ؟

(منشور في درج بتاريخ ١٧ يونيو ٢٠١٨) يقود محمد صلاح فريق مصر في مواجهة الروس في كأس العالم على ملعب سان بطرسبرغ هذا الأسبوع. وعلى بعد أقل من 15 كيلومتراً يرقد جثمان شيخ مصري، ربما يكون هو الوحيد الذي زار هذه المدينة من قبل، ولكنه، مثل صلاح، أتى من قرية نجريج في محافظة الغربية في …

هل يزور صلاح قبر الشيخ الطنطاوي في سان بطرسبرغ؟ قراءة المزيد »

من الكرة إلى المونديال: من رأس جندي روماني إلى أعناق لاعبي إيطاليا

(منشور في درج بتاريخ ٣ يونيو ٢٠١٨) تروي أسطورة إنكليزية أن أولى الركلات التي تلقّاها جسم كروي، أو شبه كروي، في فاتحة التطور البطيء والطويل للعبة كرة القدم وقعت قبل ميلاد المسيح بخمسين عاماً، عندما تبادل جنود على أراضي إنكلترا ركل رأس مفصول عن جسد جندي روماني احتفالاً بنصر نادر على جحافل قيصر المغيرة على …

من الكرة إلى المونديال: من رأس جندي روماني إلى أعناق لاعبي إيطاليا قراءة المزيد »

معركة أخيرة من قلب حجر أسود صُنع في الشام!

(منشور في درج بتاريخ ٢٥ مايو ٢٠١٨) تمكن القصف العنيف من جانب القوات السورية، وربما حلفائها، في حي الحجر الأسود، جنوب دمشق العاصمة، من التخلص من آخر جيوب “داعش”، بل والمعارضة الإسلاموية المسلحة كلها تقريباً في الحزام المحيط بعاصمة بشار الأسد. تراجع وجود تنظيم “داعش” في هذا الحي ومخيم اليرموك الفلسطيني المجاور منذ خروج مسلحي …

معركة أخيرة من قلب حجر أسود صُنع في الشام! قراءة المزيد »

ليس مجتمعاً مدنياً وليست دولاً حديثة!

(منشور في درج بتاريخ ٢ مايو ٢٠١٨) تسافر المفاهيم الفلسفية والمنطقية بسهولة أكبر عبر التاريخ، مقارنة بالمفاهيم الأكثر تاريخانية أي تلك النابعة، ربما كليةً، من قلب تطور اجتماعي واقتصادي في ظروف تاريخية معينة. هذا ما يخطر للواحد منا وهو يقرأ مقالة بعد أخرى وكتاباً بعد آخر عن الدولة أو المجتمع المدني في المنطقة العربية، أو …

ليس مجتمعاً مدنياً وليست دولاً حديثة! قراءة المزيد »